الكنز الإسلامي

من هم أنبياء بني اسرائيل ؟

أنبياء بني اسرائيل لم يصلنا عنهم النص الصريح الذاكر لكافة أسمائهم والمُنبأ لنا بكافة أخبارهم، ولكن هناك آيه كريمة في كتاب الله تعالى خبرتنا بالبعض من أسماء الأنبياء الذين أرسلهم الله تعالى لبني إسرائيل، وسوف نتعرف في تلك المقالة على إجابة شافية لسؤال من هم أنبياء بني اسرائيل ؟

أسماء أنبياء بني اسرائيل في كتاب الله تعالى

قال الله تبارك وتعالى في كتابه العزيز: (قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِل إِلَيْنَا وَمَا أُنْزِل إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيل وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَْسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ) سورة البقرة الاية 136.

ولقد ورد لنا في السنة النبوية أنّ كافة الأنبياء من بني إسرائيل خلا عشرة منهم ألا وهم:

1. نوح
2. لوط
3. هود
4. صالح
5. إسماعيل
6. شعيب
7. إبراهيم
8. يعقوب
9. عيسى روح الله
10. خاتم النبيين سيّدنا محمد صلوات الله عليه وسلامه.

وهناك أنبياء من بني إسرائيل لهم اسمان وهم:

1. يعقوب: إسرائيل
2. عيسى: المسيح

بالتفصيل أسماء أنبياء بني اسرائيل

في الديانة اليهودية أسماء أنبياء بني إسرائيل هم:
1. كليم الله موسى
2. يعقوب
3. هارون
4. يوسف
5. يشوع
6. ألقانة
7. فينحاس
8. شمويل
9. سليمان
10. جاد
11. داوود
12. ناثان
13. ميخا بن يملة
14. يعدو
15. عوبديا
16. أبوعزريا
17. عزريا بن عويد
18. أبو ياهو حناني
19. ياهو حناني
20. أخيا الشيلوني
21. عاموس
22. أليعزر بن دوداوا
23. هوشع
24. آموص
25. المورشتي
26. مردخاي
27. سرائيا
28. ملاخي
29. أبو باروخ نيريا بن محسيا
30. محسيا أبو نيريا
31. عزيز
32. شمعيا
33. إيليا
34. ابن شافاط إليشع
35. ذو الكفل حزقيال
36. حبقوق
37. يوئيل
38. يونس
39. إرميا
40. زكريا
41. يحيى

من هو آخر أنبياء بني إسرائيل؟

عيسى بن مريم هو آخر أنبياء بني إسرائيل، بعثه الله تعالى إليهم، وأنزل عليه الإنجيل غير أنّ قومه كذبوه وكفروا برسالته، رغماً عن تأييد الله تعالى له بالكثير والعديد من المعجزات لتكون دلالة واضحة وبيّنة على نبوته، ومن المعجزات التي أيد الله جل شأنه بها نبيه عيسى عليه السلام إبراء الأكمه والأبرص، وإحياء الموتى بإذنه تعالى كما كان عيسى عليه السلام يُخبر الناس عما كانوا يدخرونه في بيوتهم من الأطعمة والمتاع التي لا يطلع عليها أحد.

المسلمون ونبيّ الله عيسى بن مريم

يؤمن المسلمون برسالة نبيّ الله تعالى عيسى، ودل على هذا كتاب اللله تعالى القرآن الذي أنزله الله تعالى على نبيّه سيّد الخلق سيّدنا محمد صلوات الله عليه وسلامه، ورغماً عن تحريف المسيحيين لكتابه التوارة غير أنّ المسلمون يعرفون المباديء الأساسية التي وردت بكتاب التوراة على النهج الصحيح، وهذا من القرآن الكريم ويؤمن المسلمون بكافة الأنبياء والرسل إيماناً إجمالياً ويعلمون جيّداً أنّ الله تعالى أرسلهم إلى الناس ليرشدونهم ويخرجونهم من ظلمات الضلال إلى نور الإيمان، ويعتقد المسلمون في روح الله عيسى ابن مريم:

• أمه عذراء نقية شريفة بعيدة كلّ البعد عن الرذيلة.
• عيسى ابن مريم هو من روح الله تعالى وهو كلمته.
• أتى نبي الله عيسى ابن مريم مُبشراً بنبنا محمد صلوات الله عليه وسلامه.
• أرسل الله تعالى نبيّه عيسى بن مريم إلى بني إسرائيل بالتوحيد.
• نبيّ الله عيسى ليس إله، وهو نبي مرسل، ومكلف من الله تعالى بتبيلغ الرسالة التي أصلها في كافة الديانات توحيد الله تعالى وحده الذي لا شريك له.

حياة نبي الله عيسى ومولده

خلق الله تعالى نبيّه عيسى بن مريم من دون أب وأمه البتول السيدة مريم العذراء بعد أن حملت بعيسى في أحشائها اتهمها قومها بالزنا، ولكنّ الله تبارك وتعالى برأها على لسان رضيعها الذي لم يكن له قدرة على الكلام، وكانت المعجزة الأولى له هو كلامه في المهد، وأيّد الله تعالى نبيّه عيسى ابن مريم بالكثير من المعجزات في حياته بعد أن ولد مباشرةً، ولكنّ قومه لم يؤمنو به وكذبوه وكادوا له المكائد، وحاولوا قتله رغماً عن تأييد الله تعالى له ولهذا رفعه الله تعالى إليه، وسوف يُرسله من جديد ليُنقذ العالم من كيد بنو إسرائيل الذي لم يتعظوا، واعتادوا على الخيانة لمن آمنهم، وسوف يحكم الله تعالى بين الخلائق بشرع الله تعالى وبالعدل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى